حياتنا

تكاليف الزواج والطلاق بين العرف والقانون

كتب – محمد أشرف

منذ لحظة ميلاده، وقبل أن يشعر بشيء يفكر أبوه في الطريقة التي يدخر بها الأموال التي تساعده في زواجه، ويظل الأمر هكذا إلى أن يكبر، ويصل إلى مرحلة الشباب، وهنا يبدأ الشاب في التجهيز والادخار إلى جانب والده لمصاريف الزواج.
وحول تجهيزات الزواج المادية عرفًا وقانونًا يدور هذا التحقيق الصحفي، وقد قمنا فيه بتوجيه أسئلة لشابين (أحمد ، حازم) من المتزوجين حديثًا، حتى نقف على تجربتهم مع مصاريف الزواج.
كما التقيت بالأستاذ عبد الرحمن طلبة المحامي بالنقض للحديث عن الجوانب القانونية التي يلتزم بها الرجل عند الزواج.

مرحلة ما قبل الخطوبة

توفير الشقة
الشقة هي الأكثر تكلفة في الزواج، ومن المعروف أن توفير الشقة أمر يخص العريس وحده، فهذا هو المتعارف عليه في مصر والعالم العربي.
وهذا الأمر يكاد يكون مسئولية الأب التي يجب أن يساعد ابنه فيها، فبعض الآباء يبني لابنه شقة إذا كان يمتلك منزلًا، مثلما أخبرنا أحمد: «بابا بنى لي شقة، وأنا شطبتها»، أما حازم فقال: «بابا مقدرش يوفر لي شقة، فاتجوزت في شقة إيجار جديد، وأنا مأجرها خمس سنين قابلة للتجديد».

موقف القانون المصري من شقة الزوجية
يحدثنا الأستاذ عبد الرحمن طلبة المحامي بالنقض عن حق الزوجة في مسكن الزوجية، فيقول: «توفير منزل الزوجية واجب على الزوج، ولا تطالب به المرأة ولو حصلت على المهر، والسبب في وجوبه على الزوج أن الزوج ملتزم بنفقة الزوجية، ومنها إعداد مكان للسكن فيه».

تكاليف مرحلة الخطوبة
الزيارة الأولى لرؤية العروسة تبدأ بهدية فاخرة، وفي بعض الأماكن تصل إلى دفع مبلغ كبير من المال، وهناك عادات في بعض المناطق تجعل العريس إذا أعجبته العروسة فعليه أن يترك نقودًا في صينية العصير.

المهر والشبكة
العريس عليه أن يدفع مهرًا مناسبًا حسب مقدرته، وحسب مكانة العروسة الاجتماعية.
ثم تأتي بعد ذلك مرحلة الاتفاقات المالية على الجهاز، وأغلب الاتفاقات يتحمل فيها الشاب نصف الأثاث، ونصف الأجهزة، يقول أحمد: «لا مدفعتش مهر، احنا اتفقنا أن احنا نقسم الجهاز علينا النص بالنص في كل حاجة، لكن الشبكة كانت غالية شوية، أنا جبت دهب ساعتها بحوالي (15) ألف جنيه»، أما حازم فقال: «أنا دفعت مهر (40) ألف، وهما اللي كان عليهم الجهاز، بس أنا كان عليا الأجهزة الكهربية، أما الشبكة فبصراحة أبوها قال لي لو مش قادر مش مهم، فاكتفينا بدبلة ومحبس وخاتم».

حفل الخطوبة
أما تجهيزات حفل الخطوبة فتتحملها العروسة وأهلها، يقول أحمد: «الخطوبة على العروسة، معروفة دي عندنا، لكن بابا وماما نقطوها، يعني بيدفعوا للعروسة مبلغ كده حوالي ألف جنيه».
إلا أن العادات قد جرت على أن يُحضر العريس معه بعض المشروبات والحلويات للمعازيم، كما يقول حازم: «الخطوبة على العروسة طبعا، لكن أنا جبت الجاتوه، والحاجة الساقعة»، وقد يكون من العادات أن يعطي الخاطب لخطيبته مبلغًا من المال للعروس بعد أن تلبس الدبلة.
وبعد إتمام الخطبة يزور الخاطب خطيبته من فترة لأخرى، وهنا تتفق العادات على ضرورة تقديم هدايا رمزية في كل زيارة، وكذلك تقديم الهدايا المتعارف عليها في المناسبات والأعياد مثل دخول رمضان له هدايا معينه، وكذلك عيد الفطر هديته غير عيد الأضحى، وكذلك مناسبة نجاح العروسة في الجامعة مثلًا، وغير ذلك.

أحكام القانون المصري في مرحلتي الخطوبة
تتحدد المهور وتكاليف الخِطبة وفقًا للاعراف المجتمعية ، يخبرنا الأستاذ عبد الرحمن طلبة المحامي بالنقض عن نظرة القانون المصري للخطبة، فيقول: «ينظر القانون للخطوبة على أنها وعد بالزواج، ولا تلزم لا العريس ولا العروسة بشيء، وإنما هي للتعارف فقط كما قررت ذلك محكمة النقض».
ومعنى هذا أنه يجوز للشاب أو الفتاة فسخ الخطوبة باتفاقهما على ذلك، أو لمجرد رغبة أحدهما.

تكاليف مرحلة الفرح وشهر العسل
من المعروف أن تكلفة الفرح الكبير الذي يحضره الأهل والأقارب تكون على العريس.
وتختلف تكاليف الفرح حسب المستوى الاجتماعي للعروسين، لكن الأفراح حتى إذا كانت أمام منزل العريس لن يقل عن ستين ألف جنيه، ولا شك أن هذه تكلفة كبيرة على العريس، ويخبرنا أحمد على عن فرحه فيقول: «عملت فرحي في قاعة صغيرة، واتكلفت حوالي (80) ألف جنيه، وبصراحة بابا اللي دفعهم»، أما حازم حسن فقال: «عملت فرحي في نادي به صالة أفراح، واتكلف حوالي (60) ألف جنيه».

الحقوق المالية المحفوظة قانونيًا للمرأة 
ويذكر الأستاذ عبد الرحمن المحامي حقوق الزوجة المالية على زوجها بعد الدخلة، وهي: (حق الزوجة في المهر، حق الزوجة في نفقة الزوجية، حق الزوجة في مسكن الزوجية).

تصميم – محمد أشرف

الطلاق أكثر تكلفة من الزواج
من أكثر أسباب حالات الطلاق في مجتمعنا الأسباب الاقتصادية، ففي أغلب حالات الطلاق يكون السبب فيها راجعًا إلى عدم قدرة الزوج على الإنفاق على زوجته وأولاده، ثم تزيد هذه المشاكل إلى أن يصل الوضع للطلاق.
وأكتر أسباب الطلاق أسباب اقتصادية، الراجل يتصور أن الطلاق هو نهاية المشاكل المادية اللي كان يعاني وهو متزوج، إلا أنه في الحقيقة يكون دخل في مشاكل مادية أكبر.
وقد يتصور البعض أن الطلاق هو نهاية المشاكل المادية التي يعاني منها الرجل، إلا أنه في الحقيقة يكون بداية مشاكل مادية أكبر مما كانت موجودة في الزواج.
وفي هذا التحقيق الصحفي قمنا بمقابلة حالات طلاق مختلفة الأسباب، فقال (محمود مسعود): « كانت دائماً تطلب فلوس كتير ودخلي مش مكفي أساسًا، فانتهت المشكلة إلى الطلاق، وبدأت أعرف المحاكم والقضايا لأول مرة في حياتي».
أما (محمود حسن) فقال: « كانت مستفزة جدًا، وعشان كده كنت بحلف بالطلاق كتير عليها، لغاية ما طلقتها تلت مرات. وعينك ما تشوف إلا النور قضايا ورا قضايا، منها ومن البنك، لدرجة أني مش عارف اتجوز تاني من كتر الفلوس اللي علي من الطلاق ده».
وعن حقوق المطلقات المالية بعد الطلاق، فقال (محمود مسعود): «القوانين كلها اليومين دول واقفة في صف الستات، فالقاضي حكم عليا بنفقة كبيرة جدًا بالنسبة لمرتبي ودخلي كله»، وقال (محمود حسن): «الست دلوقتي بتروح البنك تاخد الفلوس بتاعتها كاملة، وبعد كده البنك بيرجع عليا أنا ويطالبني بالفلوس».
وعن الموقف القانوني من الرجل الذي يطلق زوجته، حدثنا الأستاذ عبد الرحمن طلبة المحامي بالنقض عما يلزم به القانون المطلق من مبالغ مادية كبيرة جدًا يدفعها لمطلقته، وإذا لم يدفعها بالتراضي  فللمطلقة الحق في أن تلجأ للقضاء، والقاضي سيأمر بتنفيذها، وتصل حقوق المرأة المالية بعد الطلاق إلي عشرة حقوق ألا وهي: (مؤخر الصداق، نفقة المتعة، نفقة العدة، أجر مسكن للحضانة، أجر المطلقة الحاضنة، أجر رضاعة، نفقة الصغار، مصروفات علاج الصغار، مصروفات تعليم الصغار، مصروفات ملابس صيف وشتاء للصغار).

إما الدفع أو الحبس
كل هذه الحقوق المالية للمطلقة تقع على عاتق الرجل، وإذا لم يدفع بالتراضي سيجبره القانون على الدفع، وفي كل الأحول تستطيع المرأة أن تستوفي حقها من البنك، ثم يعود البنك على الرجل الذي لا يستطيع الفرار من الدفع؛ حتى لا يقاضيه البنك ويتعرض للسجن.

تصميم – محمد أشرف

إذن على الرجل التريث والتفكير جيدا قبل قرار الطلاق وذلك حفاظ على كيان الأسر والمجتمع .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى